2018-05-06

معرض التصوير الفوتوغرافي لفنانين من العرب واليهود في صالة ابداع كفرياسيف

بقلم الصحفي نزيه توما

بمشاركة مجموعة من الفنانين العرب واليهود، وباشراف جمعية ابداع وبالتعاون مع متحف الفنانين ومركز اسرائيل.

فلا تستطيع الصورة الفوتوغرافية الخداع، كما لا يقوى شيء على إضعافها. فهذه الآلة الرائعة لا تقبل الإضافة أو الحذف: إذ ندرك بأن ما نراه ينبغي أن يكون هو الحقيقة. لذا، حين ننقاد إليها، نستطيع السفر إلى كل بلدان العالم من دون التحرك من مكاننا”.

وجاء كل عمل مصور مصحوبا بشرح مصغر من المصورين الذين قدموا بعض المعلومات المثيرة للاهتمام عن كواليس أعمالهم. طرحت الأعمال المعروضة العديد من الموضوعات والتي تنوعت بين دور الشباب وقضية الهروب والهجرة والهوية الدينية والعنف الجنسي ضد المرأة علاوة على قضية التمدد السكاني في اتجاه الحضر. وكانت الجودة العالية للصور وطريقة التقديم المميزة، من أكثر الأمور المبهرة في المعرض.

برز خلال المعرض بشكل كبير، الجيل الجديد من المصورين كالفنان فادي أمون والفنانه سلين عبيد والفنان عبدالله شما والاستاذ الكبير منير قزموز حيث عبروا عن الصور الفوتوغرافية المرئية والغير مرئية ومعاناة الاهل والشبيبة الصاعدة كما تميز هذا المعرض بعرض صورة الفنان الكبير الذي حصل على جائزة اسرائيل بعنوان امي אמא “דויד טרטקוגה ” .

افتتح هذا المعرض الاستاذ عبد الخالق اسدي حيث رحب بالضيوف من الوسط اليهودي والعربي وتلاه الاستاذ جورج توما حيث تحدث عن جمعية ابداع مند تاسيسها حتى اليوم وناشد الضيوف الزيارة الدائمة للصالة .والتعاون العربي اليهود في جميع المجالات وخاصة الفن. كما تحدث السيد ايليا بعيني عن المعرض بمشاركة السيد دورون منظم المعرض .
وكانت هنالك عدة مداخلات من الوسط اليهودي , كما حلل الدكتور منير توما بعض الصور المعلقة على جدران الصالة حيث نالت اعجاب الضيوف .

وفي نهاية العرض تم التقاط صور للمحتفى بهم…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *